English (Free articles)

02-09-2020
The Syrian government agreed to grant Russia eight hectares of land, as well as the same amount of coastal waters, in the Lattakia province, officially to establish healthcare facilities affiliated with the Russian Aerospace Forces.
02-09-2020
In June 2020, a Hezbollah commander informed residents of a handful of Syrian and Lebanese towns along the border between the two countries that this year’s harvest would be their last before their lands were confiscated.
02-09-2020
The Syrian constitution considers private property to be a right and that it cannot be confiscated except through an expropriation law that derives its legitimacy from the concept of "the public benefit." But who determines public benefit? And what happens when properties are expropriated, and public benefit is not achieved?
26-08-2020
Nearly a decade into Syria’s war, returning home remains dangerous for refugees: there is the risk of arrest, disappearance and ongoing conflict.
26-08-2020
The Lattakia Provincial Council sent a recommendation in July to the Ministry of Local Administration and Environment to cancel expropriations along most of the coastal strip, given that none of the planned projects have been implemented since the properties were seized 45 years ago. However, it is unlikely that the ministry will heed the recommendation or reverse the expropriations.

عربي (مقالات مجانية)

26-05-2021
أُعيد مؤخراً تشكيل مجلس إدارة الهيئة العامة للإشراف على التمويل العقاري، وذلك تنفيذاً لقرار رئيس الحكومة في آذار الماضي، في محاولة لتفعيل دورها وإخراجها من سباتها الطويل الذي واكبها منذ إحداثها.
19-05-2021
يواصل موالون للنظام، بالتنسيق مع مسؤولين عسكريين وأمنيين، استثمار الأراضي الزراعية للمُهجّرين من الغوطة الشرقية إلى الشمال السوري منذ العام عام 2018. وعملية الاستثمار تلك، تتم طبعاً، من دون دفع الإيجار لأصحاب الأرض.
19-05-2021
صدر القانون 33 للعام 2017 الناظم لعملية إعادة تكوين الصحائف العقارية التالفة جزئياً أو كلياً في المحافظات. وحدد القانون دواعي إعادة التكوين، وآلياته وإجراءاته المتبعة، وكذلك آلية الإعلان عن نتائج إعادة التكوين، وطرق الاعتراض عليها، والعقوبات الجزائية للمتسببين بإتلاف الصحائف العقارية.
19-05-2021
لم يتمكن أغلب المُهجّرين قسرياً من حي القابون الدمشقي إلى مناطق المعارضة في شمال غربي سوريا، من الاطلاع على المخطط التنظيمي للحي، ولا الاعتراض عليه لإثبات حقوقهم وملكياتهم.
19-05-2021
أشارت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا، قبل أيام، إلى أن 20 عائلة قد عادت إلى بلدة بسيمة في ريف دمشق الغربي. وأضافت الوكالة، أن تلك العائلات تقوم حالياً بإزالة الركام وترحيل الأتربة والأنقاض من أمام بيوتها، لجعلها صالحة للسكن.