English (Free articles)

23-09-2020
The Syrian Salvation Government (SSG), associated with the Islamist extremist group Hayat Tahrir Al-Sham (HTS), is beginning to regularise the real estate sector in areas under its control in north-western Syria. The group is counting properties, organising construction, and banning slum housing. This new policy is also a potential source of revenue.
16-09-2020
In Syria, the process of expropriating private real estate for the public sector is surrounded by a strict legal framework, making cancellation and return of the properties difficult — even if the so-called "public benefit" that authorised the expropriation in the first place is no longer applicable.
16-09-2020
The past several years have seen Syrian regime forces recapture pocket after pocket of former opposition-held territory, usually by besieging and bombing those areas in an all-out blitzkrieg — an intense military campaign intended to bring about a swift victory — to force rebels to surrender.  Afterwards, most residents are displaced, leaving behind vast city blocks of homes and businesses damaged by the fighting. Some areas are little more than rubble. ِAnd now, how is the Syrian government ensuring that those bussed out from former rebel-held districts don’t return?
16-09-2020
The past two weeks have seen fires devour large areas of forest and farmland in coastal Syria, forcing some residents to evacuate their homes and raising fears that influential figures may be considering seizing some of the affected land.
16-09-2020
Tartous's Municipal Council announced in August that it was preparing to field investments in the area known as the "Tourism Area" just south of the coastal city, nearly five decades after the government expropriated the land.

عربي (مقالات مجانية)

16-06-2021
ما زالت محافظة دمشق تمنع أهالي عشوائية حي العسالي الدمشقي، من العودة ‏إلى منازلهم، رغم مرور أكثر من 3 سنوات على سيطرة قوات النظام عليه. وحدهم الحاصلون على موافقات مسبقة من الأجهزة الأمنية تمكنوا من زيارة عقاراتهم والاطلاع على حالها.
16-06-2021
لم تذكر مجمل القوانين السورية، المتعلقة بالتخطيط والتنظيم وعمران المدن، تعريفاً واضحاً للتوزيع الإجباري. ويمكن الاستنتاج بأنه يحدث أثناء تنظيم منطقة ما عبر توزيع الحصص على أصحاب الحقوق، غالباً في غير مواقعها الأصلية وبعد اقتطاع نسبة منها من دون مقابل. 
16-06-2021
تم تحديث هذا المقال بتاريخ 16 حزيران 2021.   أعلن مجلس مدينة الباب المحلي، التابع للمعارضة في ريف حلب الشمالي الشرقي، عن تخصيص أرض لتعويض سكان منطقة جبل عقيلعن أملاكهم التي تحوّلت إلى منطقة عسكرية تضم قاعدة للجيش التركي.
16-06-2021
ما زال بعض الأهالي في المنطقة المعروفة بمثلث الموت، والممتدة على تخوم الحدود الإدارية لمحافظات ريف دمشق درعا والقنيطرة، يعانون من استيلاء ميليشيا حزب الله اللبنانية على بيوتهم. 
09-06-2021
بالإضافة إلى الحرائق الناتجة عن ارتفاع درجات الحرارة في عموم الأراضي السورية، يسابق فلاحو سهل الغاب، في مناطق سيطرة المعارضة، الزمن في حصادهم محصول القمح، خوفاً من أن تأتي عليه النار الناتجة عن استهداف قوات النظام المتكرر لأراضيهم بقذائف المدفعية. ويبدو ذلك متعمداً لافتعال الحرائق، ضمن توجه لمنع الفلاحين من استثمار أراضيهم، إذا لم يحصلوا مسبقاً على موافقة ضباط قوات النظام في المنطقة المقابلة من خط التماس.